أستاذ طب الحميات كورونا خالف توقعات العلماء بشأن انتهائه في الصيف

كتب : بلدنا نيوز

اوضح اللواء طبيب ممدوح البهنساوي استاذ طب المناطق الحارة والأمراض المتوطنة والمعدية والحميات بالأكاديمية الطبية العسكرية و رئيس المعامل المركزية السابق ان جهاز فحص الحمض النووي السريع (ID NOW)، من الاجهزه السريعة للكشف عن الفيروسات واهمها كوفيد-19 ، حيث يتميز بسرعته في اكتشاف الحالات الايجابية والسالبية عن طريق اخذ مسحه عن طريق الأنف باستخدام تقنية الاجسام المضاده ، وهذا الاختبار السريع يستخدم في الاستقصاء عن الحالات المشتبه بها لعدد كبير من الأشخاص في وقت قليل والجهاز المستخدم يمكن حمله من مكان إلى آخر وسهل الاستخدام ولذا استخدامه في المطارات للقادمين يعتبر هام جدا للاكتشاف السريع والمبكر خصوصا مع ظهور تحورات جديدة للكورونا والهدف منع دخول هذه الطفرات الجديدة

 

جاء ذلك عقب أعلان الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، عن إجراء فحص الحمض النووي السريع (ID NOW)، لجميع الوافدين إلى البلاد سواء للمصريين أو غير المصريين من الدول التي ظهر بها تحورات للفيروس، بالإضافة إلى فحصهم ظاهريًا وتوقيع الكشف الطبي عليهم، وهذا ضمن الإجراءات الاحترازية الإضافية لفيروس كورونا بالحجر الصحي بجميع منافذ دخول البلاد، بالتزامن مع ظهور تحورات جديدة للفيروس بعدد من دول العالم.

 

كما أشارت إلى أن فحص الحمض النووي السريع هو أحد التقنيات الحديثة التي تتميز بالسرعة والدقة في الكشف عن الإصابات في مدة لا تتجاوز 15 دقيقة فقط، كما أكدت استمرار تطبيق ‏الضوابط والإجراءات والاشتراطات الصحية للوافدين إلى مصر سواء للمصريين أو غير المصريين وهي عدم دخول البلاد إلا بعد الحصول على شهادة pcr تفيد الخلو من فيروس كورونا.

 

واشاد بدور الدوله في السعي للقضاء علي الفيروس عن طريق توفير هذا الجهاز رغم تكلفته المرتفعه ، وذلك للحفاظ علي صحة المواطن المصري ولمنع انتشار السلالات الجديده والمتحوره، اضافه الاجراءات الاحترازية وصرامة تطبيقها في مصروالتي يطبقها قطاع الطب الوقائي لوزارة الصحة

 

وذكر ان رغم خطورة عدد كبير من الفيروسات والتي أدت إلى تدمير اقتصاد دول مثل فيروس الايبولا والذي اصاب 7 دول غرب افريقيا ، والايبولا فيروس خطير جدا وينتقل عن طريق الرذاز واللمس وجميع سوائل الجسم وهو نوع من أنواع الحمى النازفة ويؤدى إلى وفيات كثيرة وسريع الانتشار ورغم ذلك تمت السيطره والقضاء عليه ، ولكن هذا الفيروس يسير عكس التوقعات ويتحور بصوره سريعه

 

واشار الي فشل كثير من التوقعات وتصريحات عدد من المنظمات والتي اكدت ان الفيروس سينتهى بارتفاع درجة الحراره ولكن لم يحدث هذا

 

وطالب د البهنساوي ان نتجه الي انشاء المعامل البيولوجية الامنه ذات المستوي الثالث والرابع التي يمكن من خلالها التعامل مع هذه الفيروسات الخطيره لاكتشافها ودراستها والعمل على مقاومتها ومحاولة تصنيع الكواشف الدلة عليها والفكسينات لها ، وهذه المعامل ضرورية بعد ظهور الاوبئه والفيروساتوبصورة متكررة ، ويتم توفير لها مكان منعزل بعيد عن السكان، ويتم تدريب فريق خاص علي مستوي عالي علميا داخل وخارج مصر مع توفير الامان لهم

 

واضاف ان مصر مليئه بالمهارات العلمية والاساتذه من ذوي الخبرات الكبيره ولكن يعملون بطرق فرديه ونفتقد العمل الجماعي والتعامل بروح الفريق .

 


الدكتورة هويدا عزت

الدكتورة هويدا عزت

زملاء العمل ما بين الدعم والغم
الدكتور هاني ابوالعلا

الدكتور هاني ابوالعلا

مات أبو اليسر ولا عزاء لملوك الجدعنة
د.مصطفي الديب

د.مصطفي الديب

التنمر والسادية.. كيف يكتسبها الأطفال؟
الدكتورة هويدا عزت

الدكتورة هويدا عزت

سيبوهم ياكلوا عيش !!
يوسف جابر

يوسف جابر

«الشباب ـ الاستثمار».. ملفات تؤرق وزير البترول 
الدكتورة هويدا عزت

الدكتورة هويدا عزت

التعليم المستمر بين الثابت والتغيير
العقيد خالد أبوبكر

العقيد خالد أبوبكر

كابوس الدعارة الإليكترونية
لواء دكتور سمير المصري

لواء دكتور سمير المصري

 كيف تستطيع تغيير العالم؟
سامي الجمل

سامي الجمل

سامي الجمل يكتب: أساسيات براعة الكتابة في المحاماه
أيمن حسين

أيمن حسين

تدابير اقتصادية خفية